مستشفى قورينا يجري أول جراحتين في العظام منذ افتتاحه

أجرى مستشفى قورينا الطبي للأمومة والطفولة والطوارئ جراحتين في العظام هما الأولتان منذ افتتاحه.

وأوضح عضو مكتب الإعلام والتثقيف الصحي بالمستشفى، محمد أبوعجيلة، أنّ الجراحة الأولى كانت لرجل في الخمسينات من عمره مصابًا بالتهابات حادة في أربطة يديه، بينما الثانية كانت لاستئصال ورم من قدم امرأة مُسنة.

وأضاف أن الجراحتين كانتا بمثابة تفعيلاً لعمليات العظام بقسم الإسعاف والطوارئ، مشيرًا إلى أن قسم العمليات أجرى إلى الآن أكثر من 35 عملية جراحية منذ انطلاق عمله في مارس الماضي.

وافتتح رئيس الحكومة الموقتة، عبدالله الثني، مطلع العام الجاري قسم الإسعاف والطوارئ بمستشفى قورينا، ليضم غرفتي عمليات (كبرى وصغرى)، وقسمًا للعناية والإيواء (رجال ونساء)، وآخر للأشعة، ومعملاً للتحاليل، وبنكًا للدم، وصيدلية.

يشار إلى أنَّ إدارة مستشفى قورينا الطبي افتتحت العيادات الخارجية في الثالث من ديسمبر 2016، وتجاوز عدد المترددين عليها إلى الآن 100 ألف متردد، وهي تضم عيادات الأطفال والباطنة والأسنان والعيون والجلدية وأنف وأذن وحنجرة والجراحة العامة وجراحة العظام والنساء وجراحة المسالك والتصوير التلفزيوني وتخطيط قلب والبخار وحجرة خاصة بالإسعاف والطوارئ.

المزيد من بوابة الوسط