تجدد الاشتباكات العنيفة فى مدينة سبها

عربات مسلحة قرب قلعة سبها حيث أحد مواقع الاشتباكات. (الإنترنت)

تجددت اليوم الخميس، الاشتبكات العنيفة في محيط قاعة الشعب قرب قلعة سبها حيث استُخدمت فيها الدبابات والأسلحة الرشاشة، بحسب مصادر محلية بالمدينة تحدثت إلى «بوابة الوسط».

وقال شهود عيان إنهم شاهدوا دبابات تعبر الطريق المؤدي إلى قاعة الشعب مرورًا من أمام مركز سبها الطبي، ما اضطر مدارس اليرموك وجابر بن حيان والخلود إلى إخلاء الطلبة من المدراس.

وأعلن اللواء السادس مشاة والقوات المساندة لها اليوم الخميس، أن مدينة سبها «تتعرض لهجوم مسلح من قبل جماعات المعارضة التشادية» حسب وصفه.

وقال آمر اللواء السادس مشاة العميد خليفة عبدالحفيظ فى تصريحات صحفية إنهم «في حالة دفاع عن النفس» مؤكدًا أن «سبها تقع تحت عملية فرض القانون التي أقرتها القوات المسلحة الليبية».

وأضاف عبدالحفيظ: «سبق ونوهنا أننا لن نرد إلا في حالة الدفاع عن النفس وهو ما يحدث الآن، حيث يوجد في صفوفنا 4 جرحى نتيجة هجوم مسلحي المعارضة التشادية على مقرات اللواء».

وأكد المكتب الإعلامي بمركز سبها الطبي، وصول 6 جرحى بينهم فتاة أصيبوا جميعًا بجروح متفاوتة ما بين المتوسطة والبليغة جراء الاشتباكات العنيفة التي تشهدها المدينة منذ فبراير الماضي.

ومنذ ذلك الوقت لم تنجح جهود الوساطة التي قامت بها أطراف عدة لتهدئة النزاع العنيف في المدينة والذي أدى إلى إلحاق أضرار مادية كبيرة في منشآت حيوية وأسفر عن مقتل وإصابة عدد من الأشخاص.

المزيد من بوابة الوسط