صوان مُدينًا تفجير المفوضية: على حكومة الوفاق ضبط الأمن وملاحقة الجناة

دان حزب العدالة والبناء الذراع السياسية لتنظيم «الإخوان المسلمين»، الهجوم «الإرهابي» الذي استهدف مقر المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في طرابلس صباح الأربعاء، واودى بحياة العشرات من الضحايا.

وتقدم الحزب في بيان نشر عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، بـ«أحر التعازي» لأسر الضحايا، معلنًا تضامنه مع المصابين.

وجدد الحزب «موقفه الثابت والرافض لمثل هذه الأعمال الإرهابية التي يرفضها الدين والقانون».

ودعا حكومة الوفاق الوطني إلى ضرورة ضبط الأمن وملاحقة الجناة، وتوفير الرعاية الصحية اللازمة للجرحى، والجهات الرسمية للتضامن والتكاتف، من أجل الوقوف ضد هذه الأعمال التي تؤدي إلى زعزعة الأمن واستمرار حالة الفوضى.

كما دعا كل الوطنيين و«الشرفاء لنبذ هذا العمل الإجرامي والوقوف صفًا واحدًا، من أجل قطع الطريق على المعرقلين والرافضين للعملية السياسية في ليبيا، والتي أساسها إجراء انتخابات نزيهة تؤدي إلى مرحلة الاستقرار والأمن في البلاد».

المزيد من بوابة الوسط