السفير البريطاني يدين هجوم مفوضية الانتخابات بطرابلس

لقطات لهجوم مفوضية الانتخابات في غوط الشعال بطرابلس. (الإنترنت)

دان السفير البريطاني لدى ليبيا، فرانك بيكر، بشدة الهجوم على مقر المفوضية العليا للانتخابات في غوط الشعال بالعاصمة طرابس.

وقدم بيكر في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، تعازيه الحارة إلى أهالي الضحايا متمنيًا الشفاء العاجل للجرحى ليبيا. كما دانت بعثة الأمم المتحدة بـ«أشد العبارات» الهجوم «الإرهابي الآثم».

وقالت إن «هذه الاعتداءات لن تثني الليبيين عن المضي قدمًا في مسيرة إرساء الوحدة الوطنية ودولة القانون والمؤسسات»، داعية السلطات الليبية لـ«ملاحقة المجرمين والاقتصاص منهم بأسرع وقت».

وقال موظف بالمفوضية العليا للانتخابات بطرابلس إن أحد المسلحين فجَّر نفسه بحزام ناسف في الطابق العلوي بمقر المفوضية الوطنية العليا للانتخابات.

وأكد الموظف، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» أن المهاجم لقي مصرعه على الفور، مشيرًا إلى أن الدور الذي حدث به الانفجار «يحوي أوراقًا وملفاتٍ وبياناتٍ».