«حراك خلوا فيها هكتار» في ودّان يطالب بوقف الحيازة غير المشروعة للأراضي الزراعية وتوزيعها بشكل عادل

وقفة لـ«حراك خلوا فيها هكتار» أمام مقر بلدية الجفرة في ودان. (الإنترنت)

نظم «حراك خلوا فيها هكتار» في مدينة ودان ببلدية الجفرة (وسط ليبيا)، صباح اليوم الأحد، أمام مقر المجلس البلدي بالمدينة، وقفة احتجاجية للمطالبة بالوقف الفوري للاعتداء على حيازة الأراضي الزراعية بطرق غير مشروعة، داعيًا إلى التوزيع العادل للأراضي بين أبناء المدينة.

وأوضح منظمو الوقفة في بيان اطلعت عليه «بوابة الوسط»، أنهم خرجوا للتعبير عن امتعاضهم وغضبهم الشديدين «جراء ما يحصل من تعديات صارخة للأعراف والقوانين والتشريعات النافذة من اغتصاب للأراضي الزراعية المملوكة للدولة الليبية والتي هي حق مقدس لكل مواطن من أبناء المدينة».

واستغرب البيان «الصمت المريب الذي خيّم على أعيان وحكماء ودّان بالدرجة الأولى وعلى الجهات الرسمية المختصة» التي قالوا إنها «لم تولِ هذا الملف الاهتمام الكافي بعد استنفاذ كافة الحلول العرفية وعدم إحالة هذه القضية الحساسة إلى الجهات الضبطية والقضائية لحسم هذا الأمر بالطرق القانونية».

وطالب بيان «حراك خلوا فيها هكتار» الجهات الرسمية المختصة «وبصورة عاجلة» تنفيذ مطالب الحراك المتمثلة في «الوقف الفوري للحيازة العشوائية غير المشروعة» و«التوزيع العادل للأراضي الزراعية المغتصبة بين كافة المواطنين بمدينة ودّان بالتساوي» و«محاسبة كافة الجهات الرسمية والأفراد المتواطئين في استفحال هذه الإشكالية».

وقفة لـ«حراك خلوا فيها هكتار» أمام مقر بلدية الجفرة في ودان. (الإنترنت)
وقفة لـ«حراك خلوا فيها هكتار» أمام مقر بلدية الجفرة في ودان. (الإنترنت)
وقفة لـ«حراك خلوا فيها هكتار» أمام مقر بلدية الجفرة في ودان. (الإنترنت)
وقفة لـ«حراك خلوا فيها هكتار» أمام مقر بلدية الجفرة في ودان. (الإنترنت)
وقفة لـ«حراك خلوا فيها هكتار» أمام مقر بلدية الجفرة في ودان. (الإنترنت)
وقفة لـ«حراك خلوا فيها هكتار» أمام مقر بلدية الجفرة في ودان. (الإنترنت)