السراج يحضر تدشين مدرسة لتعليم الاطفال من مرضى الأورام

السراج ووزير التعليم مع أطفال مرضى الأورام. (إدارة التواصل)

حضر رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج الثلاثاء احتفالية بمناسبة إطلاق مركز طرابلس الطبي مدرسة لتعليم الأطفال من مرضى الأورام وذلك بقاعة نقابة المعلمين.

وأشاد السراج بـ«القائمين على هذا العمل الإنساني النبيل الذي يمنح أطفالنا القوة في مواجهة المرض ويجعلهم أكثر وعيا بطبيعته وأنه لن يكون عائقا أمام التحاقهم بركب التعليم ومواكبة المستوى التعليمي لرفاقهم في المدارس الأخرى عندما يكتمل شفاؤهم ويعودون إلى أهلهم ومدارسهم بأذن الله».

وأكد فائز السراج على «أهمية هذه المدرسة التي يحتضنها مركز طرابلس الطبي والذي يؤدي مهمة مزدوجة تتمثل في تقديم العلاج لأطفالنا الأحباء، وأيضا في تعليمهم وإحياء الأمل لديهم بحياة طبيعية في المستقبل القريب بإذن الله».

وعبر السراج عن «امتنانه لكوكبة المعلمين والمعلمات المشرفين والقائمين بالتدريس داعيا المولى عز وجل بالشفاء العاجل للأطفال وأن ينالوا التحصيل العلمي الذي تمنى أن يكون مفيدا و ممتعا في ذات الوقت، ووعد بتوفير كل إمكانيات النجاح لهذا العمل الإنساني».

الاحتفالية حضرها وزير التعليم عثمان عبد الجليل، ووزير الصحة عمر بشير الطاهر ووزير الحكم المحلي بداد قنصو وكيل وزارة التعليم عادل جمعة، ومسؤولون من المركز الطبي وعدد من المعلمين والمعلمات والأطفال المنتسبين للمدرسة.

المزيد من بوابة الوسط