العامة للكهرباء: الشركة المنفذة لمحطة أوباري تربط عودتها بإطلاق مهندسيها المخطوفين

العامة للكهرباء: الشركة المنفذة لمحطة أوباري تربط عودتها بإطلاق سراح مهندسيها المخطوفين

قالت الشركة العامة للكهرباء، إن الشركة المنفذة لمشروع محطة كهرباء أوباري الغازية جنوب غرب البلاد «ربطت رجوعها بإطلاق المخطوفين الأربعة» من مهندسيها، مشيرة إلى أنها عقدت اجتماعات عدة مع مسؤولي الشركة لحثها على العودة لاستكمال المشروع.

جاء ذلك خلال اجتماع عُـقد، ظهر اليوم الثلاثاء، بمقر الشركة العامة للكهرباء ضم وفدًا من أعيان وحكماء مدينة أوباري، والمدير التنفيذي للشركة العامة للكهرباء المهندس علي ساسي، بحضور مساعد المدير التنفيذي لشؤون الخدمات المساندة المهندس غيث علي غيث، ومدير عام مشروعات الإنتاج المهندس عبدالحكيم الفرجاني.

وأضافت الشركة عبر صفحتها على «فيسبوك» أن المدير التنفيذي المهندس علي ساسي وجه في مستهل الاجتماع «عبارات الشكر والتقدير لحكماء وأعيان أوباري على مبادرتهم وتحملهم مشاق السفر من أجل معرفة المشاكل والصعوبات التي تواجه الشركة لاستكمال العمل في مشروع محطة أوباري».

وقال ساسي: «لقد تم عقد العديد من الاجتماعات مع الشركة المنفذة لمشروع محطة أوباري وحثها على العودة لاستكمال المشروع، حيث ربطت رجوعها بإطلاق المخطوفين الأربعة». 

وأبدى أعيان وحكماء مدينة أوباري خلال الاجتماع استعدادهم التام لحماية العاملين في حال رجوع الشركة المنفذة وتأمين مشروع محطة أوباري بالكامل، مؤكدين أنهم يبذلون قصارى جهدهم وعلى تواصل مستمر مع جميع الجهات الاعتبارية والأمنية لمعرفة مصير المخطوفين الأربعة وإطلاقهم.

يشار إلى أن ثلاثة مهندسين أتراك تابعين لشركة «أنكا» التركية المنفذة لمشروع محطة أوباري الغازية، ومهندسًا آخر جنوب أفريقي تابعًا لشركة «سيمنس» الألمانية المشرفة على المحطة، خُطفوا يوم 3 نوفمبر 2017، في الطريق الرابط بين أوباري وغات أثناء توجههم إلى مطار أوباري المدني قادمين من طرابلس، ولم يعرف مصيرهم حتى اليوم.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط