باشاغا يكشف تفاصيل لقاء وفد نواب مصراتة بعقيلة صالح في المغرب

عضو مجلس النواب وعضو لجنة الحوار فتحي باشاغا. (الإنترنت).

وصف عضو مجلس النواب وعضو لجنة الحوار فتحي باشاغا لقاء وفد نواب مصراتة، رئيس مجلس النواب عقيلة صالح في المغرب بـ«الموفق»، مؤكدًا أنه تنازل 3 قضايا أساسية «سياسية، واجتماعية، ووطنية».

وقال باشاغا في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إن اللقاء أعد له منذ فترة حيث كانت هناك اتصالات مع المستشار عقيلة صالح، لعقده في مدينة طبرق، إلا أن الظروف السياسية حالت دون ذلك، مؤكدًا أن المغرب تقدمت بهذه المبادرة التي وافقنا عليها، نظرًا لدور الرباط الإيجابي وعدم تدخلها في الشأن الليبي بشكل سلبي.

وتابع أن اللقاء ناقش ثلاث قضايا أساسية، أولاها الشأن السياسي، مؤكدًا أنه تم بحث التدخل الخارجي في ليبيا وانعدام الدولة وكيفية إصلاح الأمر.

وحول الشأن الاجتماعي، قال باشاغا، إنه تمت مناقشة المصالحة الوطنية، حيث أكدنا ضرورة الاجتماع بأهالي المنطقة الشرقية للعمل على حلحلة الوضع السياسي، وإيجاد الآليات المناسبة لتقارب الفرقاء.

وقال عضو مجلس النواب: «تناول المحور الثالث في اللقاء، الشق الوطني حيث تحدثنا عن انقسام المؤسسات وانعدام الدولة وكيفية إعادة الإصلاح ولملمة هياكل الدولة من أجل مصلحة الوطن والمواطن، كما تم الحديث عن دور مجلس النواب».

وأكد باشاغا أن «هناك رغبةً من النواب المقاطعين للالتحاق بالمجلس، الأمر الذي لاقى تجاوبًا من رئيس مجلس النواب قائلاً: باب المجلس مفتوح للجميع».

وأشار إلى أنه «ستكون هناك زيارة اجتماعية بأهالي مدينة طبرق والمنطقة الشرقية لدعم المصالحة الوطنية».

اقرأ أيضًا: عقيلة صالح يزور المغرب غدًا وسط ترجيحات بلقاء مع المشري

المزيد من بوابة الوسط