وزارة القوى العاملة المصرية تطالب بتحديد مناطق آمنة لعودة العمالة إلى ليبيا

وزير القوى العاملة المصري محمد سعفان. (أرشيفية: الإنترنت)

أكدت لجنة متابعة أوضاع العمالة المصرية بالخارج، على ضرورة دراسة الأوضاع في ليبيا، وتحديد المناطق الآمنة قبل الموافقة على عودة العمالة المصرية.

وأشارت اللجنة خلال اجتماعها مع وزير القوى العاملة المصري محمد سعفان الخميس إلى أهمية وجود بعثة دبلوماسية هناك لمتابعة أوضاع العمالة في حال عودتها.

وأعلن الوزير سعفان إنجاز قاعدة بيانات لتسجيل العمالة المصرية بالخارج من خلال موقع الوزارة، للبدء في حصر تلك العمالة، وتحليل بياناتهم وتصنيفهم من حيث المهن والحرف والأعداد.

واقترح الوزير المصري أن يجري التعاون مع وزارة الداخلية، من خلال مكاتب تصاريح العمل للمساعدة في تسجيل بيانات العمالة.

ولفت الوزير محمد سعفان إلى أهمية قيام البعثات الدبلوماسية بالسفارات المصرية بالخارج بنشر فكر المشروعات الصغيرة والمتوسطة بين العاملين بالخارج وتشجيعهم نحو الاستثمار داخل مصر، مشيرا إلى أنه تم ربط خريطة الاستثمار الصناعي بموقع الوزارة حتى تكون متاحة أمام جميع العاملين بالداخل والخارج.

المزيد من بوابة الوسط