جلالة يبحث مع سفير ليبيا بمصر إمكانية العودة الطوعية للمهجرين

بحث وزير الدولة لشؤون المهجرين والنازحين، الدكتور يوسف جلالة، مع السفير الليبي لدى مصر عمر عبدالعزيز، الصعوبات التي تواجهها الجالية الليبية، خصوصًا شريحة المهجرين، وناقشا معًا إمكانية العمل على عودتهم الطوعية إلى البلاد.

وتطرق لقاء جلالة مع السفير الليبي أمس الثلاثاء إلى «الصعوبات التي تواجهها السفارة بالنسبة لإجراءات الإقامة والتعليم والعلاج والجوازات»، حيث أكد «دعم حكومة الوفاق الوطني عمل السفارات لحل مشاكل المهجرين بالخارج».

وكان وفد من جمعية الإخوة الليبية الاجتماعية الثقافية للتنمية بمصر، التقى الإثنين، وزير الهجرة والنازحين الدكتور يوسف جلالة الذي يزور القاهرة، لبحث عدد من المشاكل التي يعاني منها المهجرون.

ورحب السفير الليبي بالزيارة التي جرت أمس الثلاثاء في مقر السفارة الليبية بمصر، فيما أثنى على «الدور المهم» الذي يقوم به جلالة في ظل الظروف والصعاب والتحديات الحالية، بحسب بيان صادر عن إدارة التواصل والإعلام بمجلس الوزراء.

اقرأ أيضًا:
6 عقبات أمام الليبيين المهجرين في مصر.. وجلالة يعد بحلها بأسرع وقت

وقال محمد أبوراس الشريف منسق مكتب الإعلام بالجمعية في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إنه تم تقديم مذكرة موجزة بشأن أوضاع المهجرين الليبيين بمصر والمشاكل التي يعانون منها، فضلاً عن بعض الحلول المقترحة لها.