«بلدي طبرق» يطالب العاملين بشركة المياه والصرف الصحي بالعدول عن اعتصامهم

طالب المجلس البلدي طبرق العاملين بالشركة العامة للمياه والصرف الصحي ومكتب خدمات طبرق بالعدول عن الاعتصام وتغليب مصلحة المدينة وأهلها على اعتبار أن المياه هي عصب الحياة وبتوقفها تتوقف الحياة بالمدينة.

وقال المجلس البلدي طبرق في بيان مقتضب الجمعة «إن مستخدمي الشركة اعتصموا مع بداية شهر أبريل الجاري وهم يطالبون بصرف رواتبهم المتأخرة وهي أربعة شهور بالإضافة إلى توفير تأمين صحي لهم وصرف نثريات ومصروفات من أجل قطع الغيار وغيرها».

وأضاف: «مطالب المعتصمين شرعية وعليهم مخاطبة إدارتهم بذلك وهي إدارة الشركة بالجبل الأخضر أو المؤسسة العامة للموارد المائية فهي من تترأسهم وعمل البلدية يقتصر فقط على الإشراف والمتابعة لأن لديهم ذمة مالية وإدارية مستقلة».

وأشار المجلس البلدي إلى أن تدفق مياه الشرب والصرف الصحي بطبرق «يرجع إلى فتح الصمامات من العاملين بالشركة وعدم متابعتها وهذا الأمر تسبب في تدفق مياه الشرب بكميات كبيرة وسط المدينة وتدفق مياه الصرف الصحي أسفل الكوبري وأمام عمارات الستار وسط المدينة».

وطالب المجلس البلدي العاملين بالشركة «الرجوع عن هذا الاعتصام وتحكيم العقل من أجل المصلحة العامة وسوف تكون لهم البلدية خيرعون في ذلك بمخاطبة الجهات ذات العلاقة من أجل تسهيل كافة العقبات».

وعلق مستخدمو شركة المياه والصرف الصحي التابعة لمكتب خدمات طبرق أعمالهم مطلع أبريل الجاري احتجاجًا على عدم الاهتمام بمستخدمي الشركة وتأخر رواتبهم لأكثر من أربعة أشهر مؤكدين الدخول في اعتصام مفتوح حتى تلبى مطالبهم.

المزيد من بوابة الوسط