عقيلة صالح: نطمئن الشعب الليبي أن المؤسسة العسكرية ستظل صمام الأمان

رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح. (أرشيفية: الإنترنت)

قال رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح إنه «تواصل» مع المشير خليفة حفتر ويتابعون مع رؤساء الأركان وأمراء غرف العمليات «سير العمل بشكل متواصل»، مطمئنا الشعب الليبي بأن المؤسسة العسكرية «ستظل صمام الأمان». 

ونفى الناطق باسم مجلس النواب عبد الله بليحق لـ«بوابة الوسط» صدور قرار من رئيس المجلس المستشار عقيلة صالح بتكليف الفريق عبد الرازق الناظوري بمهام القائد العام المشير خليفة حفتر، مشيراً إلى أن صورة القرار التي تتداولها صفحات بمواقع التواصل الاجتماعي «مزورة».

وأكد المستشار عقيلة صالح بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة بـ«أن العمل يسير على أفضل ما يرام في كافة وحدات القوات المسلحة وكافة غرف العمليات» وفقًا للناطق باسم مجلس النواب عبد الله بليحق.

وقال عبد الله بليحق «إن المستشار عقيلة صالح حذر من الإشاعات والفتن التي يحاول البعض إشاعتها».

يذكر أن مجلة لكسبرس الفرنسية قالت إن المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي وصل الخميس الماضي إلى فرنسا لتلقي العلاج مشيرة إلى «أن حياته لم تكن أبـدًا موضع خطر».

ونشرت المجلة في تقرير كتبه الصحفي «فنسنت هوغو» أمس الأربعاء «أن المشير حفتر دخل بالفعل أحد مستشفيات باريس يوم 5 أبريل الجاري في قسم الطوارئ حيث لا يزال هناك تحت المراقبة».

ونقل التقرير عن «مستشار مقرب من رئيس المجلس الرئاسي  فائز السراج  أن المشير حفتر خارج  دائرة الخطر حاليًا».

وأشار التقرير إلى «أن المضاربات والغموض المحيط بعلاج المشير حفتر يعتبر أمرًا عاديًا بسبب حساسية موقعه وبسبب الوضع غير المستقر في ليبيا ودوره الشخصي».

المزيد من بوابة الوسط