القبض على عسكري ليبي سابق لاعتدائه على موظفين بمركز استقبال مهاجرين في إيطاليا

ألقت الشرطة الإيطالية، القبض على عسكري ليبي سابق (24 عامًا)، لاعتدائه على مسؤولين حكوميين في أحد مراكز استقبال المهاجرين.

وقالت مصادر أمنية إيطالية في تصريحات نقلتها وكالة «آكي» الإيطالية، «إن الشاب الذي كان عسكريًّا في الجيش الليبي، انضم بعد اندلاع الحرب إلى العصابات المسلحة، وإنه بعد وصوله إلى لامبيدوزا في فبراير العام 2017، انتقل منها إلى نابولي، حيث تقدم بطلب اللجوء».

وأضافت المصادر الأمنية أنه «بعد ظهر أول أمس، ووفق إشعار لغرفة عمليات شرطة نابولي، تدخل عناصرها في مركز استقبال بالمدينة، حيث تعرَّض شخصٌ مسؤولٌ عن جمعية تستضيف المهاجرين لاعتداء»، مؤكدة أن عناصر «الشرطة وجدوا أن الشاب الليبي الذي يطالب بعقاقير دون أية وصفة طبية، لم يتردد بإلحاق أضرار بالصيدلية».

وأكدت أنه «ما إن رأى طالب اللجوء رجال الشرطة حتى أنهال عليهم راميًا كل ما كان بمتناول يديه، ما تسبب بإصابتهم بجروح يمكن التعافي منها في فترة تتراوح بين 5 و10 أيام».

وأشارت المصادر إلى أن «عناصر الشرطة تمكنوا بعد صعوبات جمة من وقف المواطن الليبي ونقله إلى غرفة الحجز بمقر الشرطة».

ومن المقرر - بحسب المصادر- أن يخضع «الشاب اليوم للمحاكمة على ما أقدم عليه، بغض النظر عن أية تهم وجهت له سابقًا».

المزيد من بوابة الوسط