وفاة سوري وإصابة آخر في بنغازي بعد تناول «أرنب البحر»

أعلنت مسؤولة مكتب الإعلام بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث فاديا البرغثي اليوم الثلاثاء، وفاة سوري وإصابة آخر بتسمم بعد تناولهما وجبة سمك «أرنب البحر» السامة، بمحل إقامتهما بمنطقة سيدي حسين في مدينة بنغازي.

وقالت البرغثي في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن سمك أرنب البحر سبب وفاة مصطفى عبد الفتاح فخري (50 عامًا)، وتسمم عبد الواحد عباس عبدالواحد (35 عامًا) من الجنسية السورية، بعد تناولهما وجبة سمك أعدت في المنزل.

وظهرت سمكة الأرنب السامة على شواطئ مدينة بنغازي، بعد أن وقعت في شباك أحد الصيادين أواخر أغسطس 2017.

اقرأ أيضًا:
ظهور سمك «أرنب البحر» السام على شواطئ بنغازي

ويؤدي تناول سمك أرنب البحر إلى الوفاة خلال فترة من 6 إلى 8 ساعات بعد تناولها، حيث توجد السموم في الكبد والإمعاء والجلد والأجزاء التناسلية والخياشيم، ولا توجد في اللحم، وهي ذات جلد رصاصي اللون عليه نقط، ويصل حجم رأس السمكة أكثر من ثلث حجم الجسم تقريبًا.

وتحتوي هذه الأسماك على غدد سامة، يعيش منها 39 نوعًا في المياه المالحة و28 نوعًا في المياه العذبة، وهي تحارب صيادي الأسماك حيث إنها تمزق شباك الصيد بأسنانها الحادة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط