السراج: انتخابات «الأعلى للدولة» ترسخ مبدأ التداول السلمي للسلطة

رحَّب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، بانتخاب الرئاسة الجديدة للمجلس الأعلى للدولة التي جرت بالأمس وأسفرت عن فوز خالد المشري رئيسًا جديدًا خلفًا لعبد الرحمن السويحلي، الذي خاض المنافسة أيضًا على المنصب بجوار عبد الله جوان الذي جاء في المركز الثالث ومحمد معزب الذي حلَّ أخيرًا في قائمة المنتخبين.

وأشار الناطق الرسمي باسم رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، محمد السلاك، إلى ترحيب رئيس المجلس الرئاسي بالعملية الديمقراطية.

ودعا السراج، وفق تصريحات السلاك خلال مؤتمر صحفي اليوم الإثنين، إلى تكثيف الجهود لكسر حالة الجمود السياسي والانفتاح على الأطراف كافة والمساهمة الفعالة في تحقيق تقدم ملموس في العملية السياسية. 
وقدم رئيس المجلس الرئاسي «الشكر للرئاسة السابقة على مجهوداتها في الفترة الماضية وعلى ترسيخها مبدأ التداول السلمي على السلطة».

وأعطى 64 عضوًا ثقتهم في «المشري» رئيسًا لمجلس الدولة، متخطيًا السويحلي الذي حصل على 45 صوتًا، خلال الجلسة العادية الـ28 للمجلس، التي سجلت اكتمال النصاب القانوني للأعضاء، وفقًا لما ينص عليه النظام الداخلي للمجلس.

المزيد من بوابة الوسط