الشاطر: الأمن فشل في تحرير أبناء الشرشاري

اتهم عضو المجلس الأعلى للدولة عبد الرحمن الشاطر، الأمن بالفشل في تحرير أبناء الشرشاري المغدورين، وقال «أفلت الخاطفون من العقاب».

وأوضح في تغريدة على حسابه الشخصي بموقع تويتر، «إننا نبكي الأطفال المغدور بهم، ونبكي حظ ليبيا العاثر الذي ابتلي بالمجلس الرئاسي».

يشار إلى أن جرى العُثور السبت على جثامين الأطفال الثلاثة مدفونين في إحدى الغابات الواقعة جنوب بلدة صرمان (60 كلم غرب العاصمة طرابلس)، بعد أكثر من عامين على عملية الخطف.

وذكر الشاطر أن «الخاطفين أفلتوا من العقاب، ونجا المسؤولون عن الأمن من المساءلة، الإدانة لا تكفي إنها موقف العاجز».

وحظيت قصة أطفال عائلة الشرشاري باهتمام كبير منذ خطفهم في ديسمبر من العام 2015 حتى العثور على جثامينهم السبت.