مترجم القذافي يدلي بتفاصيل جديدة حول تمويل ليبيا حملة ساكوزي الانتخابية

أدلى مترجم معمر القذافي، بتفاصيل جديدة حول تمويل ليبيا، لحملة ساركوزي الانتخابية عام 2007.

وقال مفتاح المسوّري في تصريحات لقناة «روسيا اليوم»، إن القذافي شجع ساركوزي على الترشح إلى الانتخابات الرئاسية الفرنسية ووعده بتقديم الدعم له، باعتباره صديقا لبلاده.

وأكد أن ثلاث شخصيات من حملة ساركوزي الانتخابية عقدت حينها اجتماعا مع ثلاث شخصيات ليبية لبحث مسألة الدعم المالي الذي يمكن لطرابلس تقديمه، وتقرر تخصيص 50 مليون يورو كمساهمة ليبية في دعم حملة ساركوزي الانتخابية.

اقرأ أيضًا: المسوري: القذافي دفع 20 مليون دولار لساركوزي

وأشار إلى أن القذافي خفّض لاحقًا المبلغ المتفق عليه من 50 مليون يورو إلى 20 مليون يورو، متابعًا أن القذافي كشف له بنفسه أنه تبرع لحملة ساركوزي الانتخابية.

وحول طريقة تسلم الأموال، قال المسوري، إن الأموال سلمت إلى حملة ساركوزي الانتخابية بواسطة حقائب وليس من خلال التحويلات المصرفية المعتادة، أو وسائل أخرى.

وأفاد مترجم القذافي بأن الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي كان يقول للقذافي دائما: «أنا لست صديقك ليوم واحد، بل صديقك لكل الأيام».

وفتحت صحيفة «الوسط» في عددها رقم 122، ملف تمويل القذافي حملة ساركوزي الانتخابية، قائلة إن القذافي وساركوزي ارتبطا بعلاقة وطيدة واستقبل ساركوزي القذافي في قصر الإليزيه وسط انتقادات شديدة، ومن أجله أغلق الجسور على نهر السين عندما رغب القذافي في رحلة نهرية.

ونقلت عن محللين قولهم، إنّ مثول ساركوزي أمام المحققين في قضية التمويل الليبي المحتمل لحملته الانتخابية يعتبر آخر فصل في حياته السياسية، مهما كانت نتائج التحقيق، وفيما يخص الشأن الليبي، فإنّ التساؤل الآن هو: هل سيفتح التحقيق مع ساركوزي مسارب جديدة لتقفي أثر الأموال الليبية في الخارج؟!

اقرأ أيضًا:
ساركوزي يتعهد بـ«سحق» من وصفهم «عصابة القذافي»