عميد بلدية زليتن يحذر من تفشي مرض «اللشمانيا»

حذر عميد بلدية زليتن مفتاح الطاهر حمادي، من خطورة تفشي مرض «اللشمانيا» وهو مرض طفيلي المنشأ ينتقل عن طريق قرصة ذبابة الرمل، بحسب رسالة وجهها إلى المركز الوطني لمكافحة الامراض المشتركة بوزارة الصحة.

وأعرب حمادي في الرسالة التي نشرتها بلدية زليتن عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» اليوم الخميس، عن أمله في أن تتمكن الوزارة من وضع آلية لمكافحة المرض بالتعاقد مع شركات متخصصة في مكافحة مسبباته.

وأشار حمادي إلى أن الإحصائية المسجلة لدى مكتب شؤون الإصحاح البيئي عن المرض تؤكد إصابة نحو 351 بالمرض خلال العام 2017، منبها إلى خطورة الوضع الصحي نظرا لازدياد عدد الإصابات في الفترة الصيفية من هذا العام.

يشار إلى أن مرض «اللشمانيا» يتكون على شكل حبة حمراء ذات فتحات صغيرة يخرج منها صديد. أو على شكل حبة حمراء نافرة فوق سطح الجلد يغطيها طبقة من الصديد الجاف وفي حالة إزالته يكشف عن قرحة غائرة وهي غير مؤلمة.

المزيد من بوابة الوسط