الناكوع: الحرس الرئاسي لا علاقة له بالتجاذبات السياسية.. ولسنا جسما بديلا عن الجيش والشرطة

تفقد آمر الحرس الرئاسي التابع لحكومة الوفاق الوطني اللواء نجمي الناكوع، يرافقه بعض الضباط التابعين للحرس الرئاسي، مركز تدريب سوق الخميس المنضم حديثا إلى ملاك الحرس الرئاسي.

وقالت الحرس الرئاسي، في بيان عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إن الناكوع التقى خلالها منتسبي المركز من ضباط وضباط الصف وجنود، مؤكدة أن الناكوع تحدث إلى المنتسبين مبديا بعض النصائح والإرشادات وطبيعة عمل الحرس الرئاسي.

وشدد الناكوع على ضرورة الالتزام بالمبادئ والأسس العسكرية، أهمها الضبط والربط العسكري والتقيد باللوائح والتعليمات الصادرة من المستوى الأعلى، كما حيا المعلمين بالمركز طالبا منهم غرس ما يعلموه من المبادئ العسكرية من قوانين ونظام ومبادئ التدريب الأساسية في عقول المتطوعين الجدد الذين سيلتحقون للتدريب في هذا المركز.

وأكد الناكوع أن الحرس الرئاسي لا علاقة له بالتجاذبات السياسية ولا المناطقية والقبلية والجهوية، وأن عقيدة الحرس الرئاسي دائما وأبدا «الولاء لله ومن ثمّ الوفاء للوطن»، مشيرًا إلى أن «هدفنا الأول والأخير هو بناء دولتنا والدفاع عن مكتسباتها وأن نضع بلادنا ليبيا نصب أعيننا».

وشدد آمر الحرس الرئاسي بأننا «لسنا جسما بديلا عن الجيش والشرطة بل الجميع يعمل من أجل ليبيا بتضافر جميع الجهود والجهات سواء الجيش أو الشرطة مع الحرس الرئاسي، من أجل الدفاع عن وطننا وحماية المواطن».

وتجول اللواء نجمي الناكوع داخل المركز واطلع على الإمكانيات المتوفرة والمتاحة مع توفير النواقص الضرورية، حتى يتمكن المركز من استقبال دفعة جديدة من المتطوعين الراغبين بالعمل ضمن صفوف الحرس الرئاسي.

 

المزيد من بوابة الوسط