السلاك: «الرئاسي» يقوم بخطوات ملموسة لحقن الدماء ووقف إطلاق النار في الجنوب

قال الناطق باسم رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، محمد السلاك، إنه لا صحة لعقد رئيس حكومة الوفاق فائز السراج أية صفقة مع حفتر، مؤكدًا أن السراج يرحب بأية مبادرة.

وأضاف السلاك، في مؤتمر صحفي اليوم، أن هناك لجنة في الجنوب تباشر عملها بشكل مستمر، مشيرًا إلى أن هناك لجنة قامت بزيارة ميدانية لتقييم الأوضاع هناك، وعلى ضوئها سيتم وضع خطة.

وأشار إلى أن السراج كلف آمري المناطق العسكرية التنسيق فيما بينهم لتأمين الطريق الساحلي بطرابلس، مؤكدًا أن المجلس الرئاسي يقوم بخطوات ملموسة لحقن الدماء والوصول إلى وقف إطلاق النار.

وتابع قائلاً: «إن مكافحة الإرهاب إحدى أولويات حكومة الوفاق الوطني، وهو هدف تعمل عليه بالتعاون مع المجتمع الدولي».

وكان السلاك، أعلن الأربعاء الماضي وصول لجنة الأزمة المعنية بمعالجة الوضع في الجنوب إلى مدينة سبها لبحث العمل على فتح مسارات خدمية.

وقالت إدارة التواصل والإعلام بمجلس الوزراء إن اللجنة تضم وزراء الحكم المحلي بداد قنصو، والعمل والتأهيل المهدي الورضمي، ووزير شؤون النازحين والمهجرين أبو بكر جلالة، ووزيرة الشؤون الاجتماعية فاضي الشافعي.