بولتون يطالب ترامب بالإصرار على نزع سلاح كوريا الشمالية النووي على غرار ليبيا

قال جون بولتون مستشار الأمن القومي الجديد للرئيس الأميركي دونالد ترامب إن على ترامب أن يصر خلال أي اجتماع مع زعيم كوريا الشمالية على التركيز بشكل مباشر على كيفية التخلص من برنامج الأسلحة النووية لبيونغ يانغ في أسرع وقت ممكن، على غرار ليبيا.

وقال بولتون لإذاعة «آسيا الحرة» إن المناقشات في القمة المقترحة مع كيم جونغ أون يجب أن تكون على غرار تلك المناقشات التي أدت إلى شحن مكونات البرنامج النووي الليبي إلى الولايات المتحدة في 2004، مضيفًا: «دعونا نجري هذه المحادثات بحلول مايو أو حتى قبل ذلك ودعونا نرى مدى جدية كوريا الشمالية»، بحسب «رويترز».

وأضاف: «إذا لم يكونوا على استعداد لإجراء هذا النوع من النقاش الجاد فسيكون بالفعل اجتماعًا قصيرًا للغاية»، مشيرًا إلى أن «كوريا الشمالية استخدمت المفاوضات في الماضي للتغطية على تطويرها أسلحة نووية، وأنه كان متشككًا في نواياها».

وتابع قائلاً: «إذا كان سيعقد هذا الاجتماع فينبغي أن نصر على أن يكون مماثلاً لمناقشات جرت مع ليبيا قبل 13 أو 14 عامًا».

وفي يناير الماضي، أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية انتهاء ليبيا من تدمير آخر كمية لديها من هذه الأسلحة، واعتبرت هذه الخطوة «فرصة تاريخية» من أجل عالم أكثر أمنا.وانضمت ليبيا إلى مؤتمر الدول الأطراف الذي

يحظر الأسلحة الكيميائية عام 2004، مشيرة إلى امتلاكها 24.7 طن من خردل الكبريت و1.390 طنا من مواد كيميائية أولية وأكثر من 3.500 قنبلة جوية تحتوي على مواد كيميائية.

المزيد من بوابة الوسط