السفارة الأميركية: نرحب باجتماعات توحيد الجيش الليبي تحت إشراف سلطة مدنية

 

رحبت السفارة الأميركية في ليبيا باجتماعات القاهرة لتوحيد الجيش الليبي التي اختتمت أول أمس الخميس بحضور رئيسا الأركان الفريق عبدالرزاق الناظوري واللواء عبد الرحمن الطويل، وبمشاركة 45 ضابطا، يمثلون المناطق الليبية.

وقالت السفارة في بيان السبت «نرحّب باجتماعات القاهرة التي تهدف إلى دعم الجهود الليبية لتوحيد وتقوية القوات المسلحة الليبية تحت إشراف سلطة مدنية».

ولفتت السفارة الأميركية إلى أن في الوقت الذي تعمل فيه الأمم المتحدة على تعزيز المصالحة السياسية ، يظل من الأهمية بمكان أن تحقق ليبيا مؤسسات أمنية أكثر فعالية وشمولية وخاضعة للمساءلة وقادرة على دحر الإرهاب وتأمين حدود ليبيا.


وفي هذا السياق علمت «بوابة الوسط»، أن ضباط الجيش الليبين اتفقوا في ختام اجتماعاتهم التي دامت 3 أيام في العاصمة المصرية القاهرة، على تشكيل لجان فنية لزيارة الرجمة وطرابلس، في إطار توحيد الجيش.

وقالت مصادر في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن التوجه العام للاجتماعات تركّز على التمسك بوحدة الجيش الليبي، مع إجراء تعديلات على الهيكل التنظيمي للقوات المسلحة الليبية.