الطاهر الجهيمي: البرنامج القُطري لوكالات الأمم المتحدة دليل على تحسن الأوضاع في ليبيا

اعتبر المفوض بمهام وزيرالتخطيط بحكومة الوفاق الوطني، الطاهر الجهيمي، أن البرنامج القُطري لوكالات الأمم المتحدة في ليبيا «دليل إضافي على تحسن الأوضاع تدريجياً بليبيا والانتقال إلى مرحلة جديدة تتسم بمزيد من الاستقرار على المستويين المؤسسي والأمني».

وقال الجهيمي خلال مناقشة وثائق البرنامج القُطري لوكالات الأمم المتحدة الجمعة «إن إطار العمل الجديد يشكل نقلة نوعية من حيث المحتوى وجاء نتاجا لعملية تشاورية واسعة اعتمدت على تقييمات فنية في عدة مجالات اقتصادية واجتماعية وخدمية وشاركت فيها العديد من الكفاءات والخبرات الدولية والليبية».

وأشار الوزير المفوض الطاهر الجهيمي إلى «أن الحكومة تعمل على أن تعقبها خطوات على طريق التعافي الاقتصادي».

وناقشت حكومة الوفاق الوطني  وثائق البرامج القُطرية لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وصندوق الأمم المتحدة للسكان وصندوق رعاية الطفولة.

المزيد من بوابة الوسط