رئيس الوزراء الفرنسي: عملية احتجاز الرهائن جنوبي البلاد «خطيرة»

وصف رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب عملية احتجاز الرهائن بالخطيرة، وقال :«الوضع في جنوب البلاد خطير للغاية».

وقالت تقارير إعلامية، إن شخصين على الأقل قتلا في عملية احتجاز الرهائن في متجر جنوبي فرنسا.

وذكر عمدة بلدة تريب أنه تم تحرير جميع الرهائن، فيما لا يزال مطلق النار يحتجز شرطيا واحدا.

وكانت «فرانس برس» نقلت عن مصادر أمنية قولها إن شرطيا أصيب بجروح جراء إطلاق نار في جنوب فرنسا، الجمعة، فيما يتم احتجاز رهائن داخل محل تجاري.

 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط