أحمد قذاف الدم: ليبيا قدمت أموالا لساركوزي في حملته الانتخابية

قال أحمد قذاف الدم أحد مساعدي العقيد معمر القذافي، إن ليبيا قدمت الدعم المالي للرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، مؤكدًا أنه «علم من القذافي، ومسؤولين ليبيين آخرين بدعم الرئيس الفرنسي بالأموال»، مضيفا: «هذا أمر مؤكد».

وأوضح قذاف الدم، في تصريحات إلى «فرانس 24»، أنه لا علم له بالمبالغ التي قدمتها ليبيا لساركوزي، قائلا: «لم أسمع حديثا عن مبالغ، كل ما أعرفه أننا قدمنا الدعم له».

من جهة أخرى، نفى الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، الاتهامات الموجهة إليه بقبول أموال من ليبيا ومن معمّر القذافي، لتمويل حملته الانتخابية عام 2007. ووصف ساركوزي تحقيقات الشرطة الفرنسية، بقوله: «إني أتعرض للتهم دون وجود أي دليل ملموس».

وقال مصدر مقرّب من القضية لـ CNN، إن الرئيس السابق، 63 عاماً، خضع لتحقيق سابق بتهمة التمويل غير القانوني لحملته الانتخابية، ورشاوى والحصول على أموال بطرق غير مشروعة، وإخفاء اختلاسات من صناديق التمويل العامة بليبيا.

كما خضع ساركوزي تحت رقابة قضائية، وهي خطوة يتخذها المفتشون بفرنسا للحد من تحركات المشتبه بهم، وفقاً للمصدر، الذي أكد أنه ما زال من غير الواضح طبيعة المحدّدات المفروضة على ساكوزي.

والمراقبة القضائية تمنعه من الاتصال بتسعة أشخاص المحتملة أو الحالية في هذه القضية، بينهم اثنان من وزرائه، وكذلك مدير ديوانه السابق، وكذلك مدير المخابرات الفرنسية الأسبق، كما أنه يمنعه من السفر إلى عدة دول بينها ليبيا ومصر وتونس وجنوب إفريقيا وبريطانيا، بحسب «فرانس 24».

المزيد من بوابة الوسط