السلاك: لجنة أزمة الجنوب تركز على الجانب الإنساني

محمد السلاك الناطق باسم رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق

قال محمد السلاك الناطق باسم رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، إن اللجنة أزمة الجنوب التي شكلها فائز السراج مؤخرًا مستمرة في متابعة أعمالها ومساعيها لوقف إطلاق النار وتفعيل الهدنة، حيث «تتواصل مع جميع الأطراف بلا استثناء أو تمييز أوانحياز، من أجل خلق أجواء للتهدئة تمهد لحوار جاد يفضى إلى مصالحة تقود إلى الاستقرار المنشود».

وأضاف السلاك في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة طرابلس ظهر الاثنين، أن جهود اللجنة ترتكز على الجانب الإنساني من حيث الاهتمام بالمصابين وإيصال الأدوية والمستلزمات الطبية وفتح مسارات خدمية للمواطنين.

وأشار إلى تكليف رئيس المجلس الرئاسي، قيادة المنطقة العسكرية الغربية بتأمين وصول صهاريج الوقود إلى الجنوب التي وصلت تحديدًا إلى سبها وبراك الشاطئ.

وفيما يخص الملف المالي، أوضح الناطق باسم المجلس الرئاسي أن هناك تنسيقًا مع اللجنة المالية بمجلس النواب والمصرف المركزي وباقي الجهات المعنية لإنجاز الترتيبات المالية لسنة 2018، مضيفًا أن وزارة المالية أحالت رواتب شهري يناير وفبراير للقطاعات الحكومية كافة إلى المصرف المركزي منذ 14 مارس، وفق مخرجات منظومة الرقم الوطني.

وفيما يتعلق بالمشاركة الليبية في الاجتماع الأفريقي الأوروبي المعني بمتابعة ومعالجة ظاهرة الهجرة غير الشرعية بالعاصمة النيجرية نيامي، أفاد السلاك بأن مشاركة وزير الخارجية المفوض محمد سيالة ووزير الداخلية المفوض العميد عبد السلام عاشور، ركزت على التعاون مع الدول المعنية فيما يخص معالجة قضية الهجرة غير الشرعية ومكافحة الإرهاب وشبكات التهريب سواء دول الجوار مثل تشاد والنيجر أو الدول المتضررة من الهجرة غير الشرعية مثل فرنسا وإيطاليا.

أما فيما يتعلق بقرار سحب مشروع صيانة المهبط الرئيسي 27 – 09 بمطار طرابلس الدولي من شركة «الراسخون»، قال السلاك إن الشركة اعتذرت بشكل رسمي عن تنفيذ المشروع فجرى منح الإذن لمصلحة الطيران للتعاقد مع شركة «الدار الوطنية للمقاولات العامة والاستثمار العقاري» لتنفيذ المشروع.

المزيد من بوابة الوسط