تقرير أممي: المواطن الليبي هو الأسعد في المغرب العربي

تصدرت ليبيا دول المغرب العربي في تقرير السعادة العالمي الصادر عن شبكة حلول التنمية المستدامة التابعة للأمم المتحدة.

وحسب التقرير، الذي نشره موقع «أصوات مغاربية»، احتلت ليبيا المركز 70 عالميًا، فيما تلتها الجزائر في المركز 84، والمغرب في المركز 85، وتونس في المركز 111 عالميًا، ثم موريتانيا في المركز 126.

ويصنف التقرير الدول بناء على ستة عوامل رئيسة تساهم في توفير حياة أسعد للسكان، وهي: دخل الفرد، الحرية، الثقة، ومتوسط العمر المتوقع، والدعم الاجتماعي، والكرم.

وجاءت فنلندا في المرتبة الأولى كأسعد دولة في العالم، بعدما تغلبت على النرويج التي تراجعت إلى المرتبة الثانية، بعدما كانت تحتل المركز الأول خلال العام الماضي.

وغابت الدول العربية عن المراكز العشرة الأولى في التقرير، إذ جاءت الإمارات العربية كأسعد دولة في المنطقة باحتلالها المركز 20 ضمن التقرير العالمي، وتبعتها قطر في المركز الـ32.

ومن بين الدول الأقل سعادة في العالم، جاءت بوروندي في آخر القائمة، متبوعة بأفريقيا الوسطى. بينما صُنفت اليمن كأقل الدول العربية سعادة، تلتها سورية.