الناظوري والطويل يترأسان الجولة السادسة لاجتماعات توحيد الجيش الليبي في القاهرة

عملت «بوابة الوسط» أنَّ كلاً من رئيس الأركان التابع للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي، الفريق عبدالرازق الناظوري، ورئيس الأركان المكلف من قبل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني اللواء عبدالرحمن الطويل، سيصلان إلى القاهرة غدًا الأحد للمشاركة في اجتماعات الجولة السادسة من مفاوضات توحيد المؤسسة العسكرية الليبية التي تتم برعاية اللجنة الوطنية المصرية المعنية بليبيا.

وسيترأس الناظوري والطويل اجتماعات الجولة السادسة من مفاوضات توحيد المؤسسة العسكرية الليبية التي سيشارك فيها للمرة الأولى 45 ضابطًا من القيادات العسكرية رفيعة المستوى التابعة للقيادة العامة والمجلس الرئاسي، التي ستبدأ الأسبوع الجاري استكمالاً للاجتماعات التي بدأت منذ سبتمبر 2017 لبحث سبل توحيد الجيش الليبي.

ومشاركة الطويل والناظوري هي الأولى في الاجتماعات التي تتم في القاهرة برعاية اللجنة الوطنية المصرية المعنية بليبيا، وتؤشر على تقدم المفاوضات التي بدأت قبل ستة أشهر برعاية مصرية لبحث مدى إمكانية تنفيذ ما جرى التوافق بشأنه حول الهيكل التنظيمي للقوات المسلحة الليبية.

وكان الضباط المشاركون في الجولة لخامسة أنهوا اجتماعاتهم بالقاهرة، التي استمرت خلال الفترة من 16 إلى 20 فبراير الماضي، بعدما تدارسوا «وبشكل معمق آليات تنفيذ ما تم التوصل إليه في الاجتماعات السابقة، وما يمكن إنجازه في هذا الشأن من خطوات مدروسة ومدققة ومتوافق عليها في الفترة المقبلة» وفق بيان صدر في ختام الجولة.

وانتهت اجتماعات الجولة الخامسة بين القيادات العسكرية التابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني والقيادة العامة للجيش الوطني إلى الاتفاق على استكمال النقاش حول مقترح الهيكل التنظيمي للقوات المسلحة الليبية بحضور قيادات الأركان من كلا الجانبين.

المزيد من بوابة الوسط