روما تعلن القبض على ثلاثة ليبيين بتهمة خطف ومقتل إيطاليين

أعلنت السلطات في روما القبض على ثلاثة ليبيين بتهمة خطف أربعة موظفين في شركة «بوناتي» لأعمال البناء وقتل اثنين منهم في 19 يوليو 2015، مؤكدًا أن «جميعهم اعترفوا بانتمائهم لتنظيم «داعش»، وكانوا محتجزين بسجن في طرابلس لجرائم أخرى».

وقالت وكالة «آكي» إن «الليبيين الثلاثة، بينهم سائق الرهائن الإيطاليين، اعترفوا بتخطيطهم وتنفيذهم الجريمة من أجل تمويل تنظيم داعش في ليبيا».

ونقلت الوكالة عن السلطات الإيطالية قولها إن نحو عشرة أشخاص آخرين شاركوا في عملية الخطف لقوا جميعهم مصرعهم أثناء تبادل إطلاق النار مع القوات المحلية».

وأصدر المدعي العام في روما، سيرجيو كولايوكو، أوامر الاعتقال بحق الليبيين الثلاثة بتهمة ارتكاب عملية خطف بدافع الإرهاب تفاقمت بسبب وفاة رهينتين.

وكانت وزارة الخارجية الإيطالية، قالت في 20 يوليو 2015 إنَّ أربعة من مواطنيها الموظفين في شركة «بوناتي» لأعمال البناء، خُطِفوا في ليبيا.

وكانت قوات الأمن الليبية تمكنت من تحرير اثنين من الرهائن الإيطاليين، بينما لقي كل من فاوستو بيانو وسالفاتور فايلّا مصرعهما في تبادل لإطلاق النار بين قوات الأمن والخاطفين في الثالث من شهر مارس 2016.

المزيد من بوابة الوسط