في العدد 121: إجماع على المصالحة وإضراب المعلمين وجريمة الاِختفاء القسري

صدر اليوم الخميس العدد 121 من جريدة «الوسط»، والذي سلط الضوء على عدة قضايا سياسية واقتصادية شغلت البلاد هذا الأسبوع.

المصالحة والإخفاء القسري
وركزت «الوسط»، على «الإجماع على الحل السياسي والدعوة إلى المصالحة والانتخابات»، راصدة خطابًا سياسيًا تخلى هذه المرة عن لغة التشدد، وأصبح الرهان على المضي نحو الانتخابات التشريعية والرئاسية قاسماً مشتركاً بين الجميع، بما في ذلك موقف المشير خليفة حفتر الذي تغير بالكامل مقارنة بموقفه يوم 17 ديسمبر الماضي.

للاطلاع على العدد 121 من جريدة «الوسط» اضغط هنا

وفي متابعاتها الصحفية، تنشر «الوسط» تحقيقًا صحفيًا شاملًا عن جريمة الاِخفاء القسري التي تعيشها البلاد منذ العام 2011، وتستطلع آراء من مجلسي النواب والأعلى للدولة في محاولة لمناقشة أسباب تعثر تطبيق المادة 26 من الاتفاق السياسي في الصخيرات في هذا الشأن.

إضراب المعلمين وأحداث الجنوب
كما تناقش «الوسط» أزمة إضراب المعلمين التي دخلت مرحلة جديدة من التصعيد، مع دخول العديد من المدارس في البلاد في إضراب مفتوح مع بدء النصف الثاني من العام الماضي تلبية لدعوة النقابة العامة للمعلمين، ما أحدث شللًا في القطاع التعليمي والمدارس حسب تعبير المركز الوطني لدعم القدرات الطلابية.

وتفرد صفحة المتابعات المحلية، تقريرًا عن حادث إطلاق الرصاص على رئيس المجلس الأعلى للدولة عبدالرحمن السويحلي والوفد المرافق له أثناء زيارته لمدينتي غريان ويفرن الأربعاء، وتضارب الروايات بشأن ما إذا كان كمينًا مسلحًا وإطلاق نار من عناصر أمنية.

ولم يغب الجنوب الليبي عن تغطيات الوسط هذا الأسبوع، إذ تنشر تقريرًا عن الاشتباكات التي تشهدها سبها، وما أفرزته من موجة نزوح جديدة أثرت على سيرالعملية التعليمية، إذ جرى تأجيل الدراسة أسبوعًا، حسب محمد إسماعيل مدير مكتب شؤون التربية والتعليم المكلف بسبها.

الأرصدة الليبية والحرب التجارية
وفي الصفحات الاقتصادية، تعيد الوسط تسليط الضوء على الجدل القانوني الذي يطارد الأرصدة الليبية المجمّدة في مصرف «يوروكلير»، وسط تقاريرعن اختفاء 10 مليارات يورو خلال الفترة من 2013 إلى 2017.

للاطلاع على العدد 121 من جريدة «الوسط» اضغط هنا

وفي الشأن الاقتصادي العالمي، تحاول «الوسط» الإجابة على سؤال حول فرض اشتعال حرب تجارية بعد فرض الولايات المتحدة رسومًا على الصلب والألومنيوم، وتساءل التقريرعمّا سيترتب على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الخاص بفرض الرسوم الجمركية على الفولاذ والألومنيوم؟ وكيف سترد الدول المتضررة على هذا القرار، خصوصاً الصين والاتحاد الأوروبي؟

الثقافة والفنّ والرياضة
وتستعرض الصفحة الثقافية، محاضرة أحمد غماري حول «ليبيا والشرق في لوحات الفنان الإيطالي ماريو سكيفانو»، وكيف رأى هذا الفنان العالمي ليبيا التي ولد فيها وعاش فترة من عمره، من خلال لوحاته الفنية، فيما تحتفل زوارة بتسجيل «السوق التقليدي» ضمن معالم ليبيا السياحية، أما باحث الآثار، الدكتور رمضان الشيباني، فيكشف حقيقة التعدي على أحد المعالم الأثرية بمنطقة الجفارة.

للاطلاع على العدد 121 من جريدة «الوسط» اضغط هنا

وفي صفحة الفنّ، تتنوع التقارير المحلية والعالمية والأخبار الفنية التي حفلت بها الساحة الفنية هذا الأسبوع، مع تغطية شاملة للنسخة السادسة من جوائز «سيبتيموس» برئاسة فخرية للفنان الكبير، علي أحمد سالم.. فيما يتحدث الإعلامي الشاب إيهاب الطرابلسي عن مشواره وكيف بدأ.. إضافة إلى تقرير حول «أوجاع أهل الفنّ».

وركزت صفحات الرياضة على مغادرة بعثة فريق «الاتحاد»، إلى نيجيريا لملاقاة فريق «أكوا يونايتد»، في لقاء الإياب ضمن منافسات دور الـ 32 لكأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، المقرر إقامته في الخامسة من بعد ظهر يوم الأحد المقبل، بتوقيت ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط