التحقيق في ملابسات مقتل جزائري على أيدي مسلحين في ليبيا

باشرت السلطات الجزائرية تحقيقات بالتنسيق مع السلطات الليبية، لمعرفة ملابسات وفاة أحد رعاياها في ليبيا في ظروف غامضة قبل أيام.

وينحدر الشاب الذي قتل رميًا بالرصاص (ب أحمد) من محافظة جيجل شرق الجزائر العاصمة، فيما تشير مصادر محلية إلى مضي أكثر من عام على إقامته بالبلاد، حيث كان يعمل بإحدى المدن الليبية كسائق للشاحنات الثقيلة.

وحسب روايات مقربين فإن الضحية قتل برصاصتين في الرأس والكتف، بينما تشير مصادر أخرى إلى وفاته بعد إصابته برصاصة طائشة مصدرها أحد أصدقائه الليبيين المسلحين.

وينتظر أن ينقل جثمان الضحية إلى مسقط رأسه في جيجل، في حين تواصل السلطات الجزائرية التحقيق بالتنسيق مع نظيرتها الليبية في ظروف وفاته.

وتعد الحادثة الثانية من نوعها منذ بداية العام الجاري، إذ قتل جزائري بطلقات نارية في مواجهات مسلحة في مدينة زوارة، وقعت بالمعبر الحدودي رأس جدير بين ليبيا وتونس.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط