إنقاذ 335 مهاجرًا في ثلاث عمليات متفرقة قبالة شواطئ غرب ليبيا

قال الناطق باسم القوات البحرية الليبية، العميد بحار أيوب قاسم، اليوم الأحد، إن القوات البحرية وخفر السواحل الليبيين أنقذوا 335 مهاجرًا غير شرعي خلال ثلاث عمليات إنقاذ متفرقة قبالة الشواطئ الغربية للبلاد يوم أمس السبت.

وأوضح قاسم في تصريح إلى «بوابة الوسط» أن عملية الإنقاذ الأولى كانت قبالة شواطئ مدينة الزاوية، حيث تمكنت دورية تابعة للبحرية الليبية (زورق راس أجدير) من إنقاذ 125 مهاجرًا غير شرعي من جنسيات أفريقية مختلفة، بينهم مهاجرون من بنغلاديش، كانوا على متن قارب مطاطي تعطل محركة على بعد (16 ميلًا) شمال الزاوية.

وذكر قاسم أن من بين المهاجرين الذي جرى إنقاذهم في العملية الأولى، 14 امرأة و4 أطفال، مشيرًا إلى أنهم نقلوا إلى قاعدة طرابلس البحرية وتسليمهم إلى مركز إيواء تاجوراء التابع لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية.

وأضاف قاسم، أن عملية الإنقاذ الثانية كانت على بعد (30 ميلًا) شمال القره بوللي شرق طرابلس، حيث تمكن الزورق (صبراتة) من إنقاذ 112 مهاجرًا غير شرعي من جنسيات مختلفة بينهم 30 امرأة و3 أطفال، جرى نقلهم إلى قاعدة طرابلس البحرية وتسليمهم إلى مركز إيواء تاجوراء بعد تقديم المساعدات الإنسانية لهم.

وتابع أن عملية الإنقاذ الثالثة جرت على بعد 14 ميلًا شمال منطقة أبي كماش غرب طرابلس، حيث تمكن الزورق (رأس اجدير) التابع للبحرية الليبية من إنقاذ 98 مهاجرًا غير شرعي من جنسيات مصرية ومغربية وجزائرية وأفريقية، بينهم 8 نساء أفريقيات، وجرى نقلهم إلى قاعدة طرابلس البحرية، وتقديم المساعدات الطبية لهم وتسليمهم إلى مركز إيواء طريق السكة التابع لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية.

وتفاقمت قضية الهجرة غير الشرعية منذ 2011، إذ يستغل المهربون الفوضى التي تسود ليبيا لنقل عشرات الآلاف من المهاجرين سنويًّا باتجاه أوروبا، فيما يشكو الأوروبيون، باستمرار، من تفاقم الأزمة واستمرار تدفق المهاجرين إلى أراضيهم.

المزيد من بوابة الوسط