مستشفى الجلاء في بنغازي يستقبل شابًا أصيب جراء الاشتباكات في سبها

استقبل مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في مدينة بنغازي شرق البلاد، الشاب امسلم رمضان امسلم الربيعي، مصابا بشظايا قذيفة «هاون» جراء الاشتباكات العنيفة في مدينة سبها جنوب غرب ليبيا.

وقالت مسؤولة مكتب الإعلام بالمستشفى، فاديا البرغثي في تصريحات إلى «بوابة الوسط» اليوم الأحد، إن امسلم (22 عامًا) أصيب بشظايا مقذوف في يده اليمنى، جراء سقوط قذيفة هاون بجوار بيته في مدينة سبها أثناء محاولته مساعدتهم، خلال أحداث العنف التي شهدتها المدينة.

وأوضحت البرغثي، أن حالة الشاب امسلم رمضان امسلم الربيعي الصحية مستقرة ويتلقى الخدمات الصحية والرعاية اللازمة بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في مدينة بنغازي.

يشار إلى أن مركز سبها الطبي تسلَّم جثامين 7 قتلى و32 جريحًا إصاباتهم متفاوتة، منذ بداية الاشتباكات يوم 4 فبراير وحتى 7 مارس، أغلبهم من المدنيين وبينهم نساء وأطفال، جراء اشتباكات قبلية متقطعة، وسط محاولات الحكماء والشيوخ الوصول إلى اتفاق ينهي الأزمة.

المزيد من بوابة الوسط