لجنة مجلس الأمن بشأن ليبيا قلقة من «تسريبات» تقرير الخبراء

القاهرة - بوابة الوسط
عبَّـرت لجنة مجلس الأمن بشأن ليبيا عن قلقها مما اعتبرته «تسريبات إعلامية»، وصفتها بأنَّها «غير دقيقة»، في إشارة إلى ما جاء في تقرير أعده فريق الخبراء التابع لها يرصد الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية في ليبيا.

وقالت اللجنة في بيان لها أمس الجمعة، إنها تلقت رسالة من منسق فريق الخبراء تشير إلى هواجسهم الأمنية بشأن عملهم وسلامتهم الشخصية، مؤكدة دعمها الكامل وتقديرها عمل الفريق في مساعدتها على الاضطلاع بولايتها.

ونشرت «بوابة الوسط» أجزاء من التقرير المذكور المكون من نحو 160 صفحة، ملتزمة بما ورد فيه، بما في ذلك الإشارة إلى أنه تقرير «موقت»، كما سماه الخبراء.

كما نشرت وكالة الصحافة الفرنسية في السادس من فبراير الماضي جزءًا من التقرير الذي وصفته بـ«السري» ويتعلق بشهادات «أفارقة اُعتُقلوا العام 2016 في طرابلس على يد عناصر من قوة خاصة مرتبطة بوزارة الداخلية بحكومة الوفاق سلمتهم مجددًا إلى المهربين مقابل أموال».

وأفاد مصدر دبلوماسي بالأمم المتحدة «بوابة الوسط» بأنَّ منسق لجنة الخبراء استعرض التقرير يوم 13 فبراير مع لجنة مجلس الأمن المعنية بليبيا، وجرى اعتماد 11 توصية في التقرير، وطلب من لجنة الخبراء متابعة ثماني توصيات أخرى في التقرير قبل تقديمه بشكل نهاني إلى مجلس الأمن.

المزيد من بوابة الوسط