«توتال» الفرنسية تشتري حصة «ماراثون أويل» الأميركية في حقل الواحة

 

قالت شركة «توتال» الفرنسية للنفط إنها توصلت لاتفاق مع شركة «ماراثون أويل» الأميركية لشراء حصتها البالغة 16.33% من امتياز الواحة في ليبيا، مضيفة أن قيمة الصفقة تبلغ 450 مليون دولار. 
 
وأضافت الشركة، في بيان نشر على موقعها الجمعة، أن عملية الشراء تلك ستمنح «توتال» حق الوصول إلى احتياطيات وموارد تتجاوز 500 مليون برميل من النفط، مع إنتاج فوري يبلغ نحو 50 ألف برميل يوميًا، فضلًا عن امكانيات استكشافية كبيرة عبر مساحة 53 ألف كيلومتر مربع مليئة بمناطق الامتياز في حوض سرت الخصب.
 
وقال الرئيس التنفيذي لشركة «توتال»، باتريك بويان، إن «الاستحواذ يأتي في إطار استراتيجية توتال لتعزيز محفظتها المالية بأصول عالية الجودة ومنخفضة التكلفة الفنية بينما ندعم قوتنا التاريخية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا».
 
وأضاف بويان أن هذا الاستحواذ يعتمد على «وجود المجموعة طويل المدى في ليبيا، وهي بلد ذات موارد من النفط والغاز كبيرة للغاية، ويظهر (الاستحواذ) التزامنا بمواصلة دعم تعافي صناعة النفط والغاز في البلد».
 
ووفق البيان فإن امتياز الواحة ينتج حاليًا نحو 300 ألف برميل يوميًا، ومن المتوقع أن يرتفع إنتاج الامتياز بنهاية العقد ليتخطى حاجز 400 ألف برميل يوميًا بفعل إعادة التشغيل الجارية للمنشآت القائمة واستئناف الحفر التطويري.
 
وحقل الواحة ذي ملكية مشتركة، إذ تمتلك المؤسسة الوطنية للنفط 59.18%، وتمتلك كل من شركتي «توتال» الفرنسية و«كونوكو فيليبس» الأميركية 16.33%، فيما لدى شركة «هيس» الأميركية 8.16% من الحقل.