عمداء بلديات شرق طرابلس يبحثون حل أزمة الطريق الساحلي

عقد عمداء بلديات شرق طرابلس اجتماعًا عاجلًا لبحث إشكالية الطريق الساحلي الممتد من مصراتة حتى القره بوللي، بعد مناشدات المواطنين ضرورة إيجاد الحلول والتواصل مع الجهات المعنية.

وقال مسؤول الإعلام للحراك، فاضل الفاضلي، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، اليوم الخميس، إنَّ عمداء الخمس ومصراتة وزليتن والقره بوللي وقصر الأخيار ومسلاته، التقوا بقاعة اجتماعات الشركة الأهلية للإسمنت في الخمس، لمناقشة الوضع السيئ للطريق الساحلي الممتد بين هذه البلديات وإيجاد الحلول والتواصل مع الجهات المعنية بالأمر لتدارك الوضع الكارثي للطريق ووقف استنزاف الأرواح.

وأضاف قائلاً: «تم الاتفاق على التحرك بشكل عاجل ومستمر وعدم التوقف حتى يتم إيجاد حل جذري للطريق الساحلي من قبل الجهات المعنية والتنسيق مع مؤسسات المجتمع المدني التي كانت حاضرة هذا الاجتماع»، لافتًا إلى أنه سيكون هناك لقاء مرتقب مع المجلس الرئاسي لحثهم على صيانة الطريق الساحلي وبشكل عاجل.

وتابع: «نتيجة للحوادث المرورية المتكررة بالطريق الساحلي، ما أدى إلى وفيات وأضرار مادية بسبب الوضع السيئ للطريق الساحلي المتهالك، قرر الأهالي في مدينة الخمس الساحلية التحرك بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني، والحصول على حلول جذرية للإشكالية التي أرهقت كاهلهم».

 وأوضح الفاضلي، أنَّ حراك أهالي مدينة الخمس الساحلية، قرر نقل الإشكالية إلى الجهات المختصة عن طريق البلديات المتضررة.

المزيد من بوابة الوسط