وفاة سيدة ليبية بالمرج بسبب وجود مادة سامة بمسحوق «الحناء»

توفيت سيدة ليبية وأصيبت ثلاث أخريات بتسمم جراء استخدام «مسحوق الحناء المزور»، وفقًا لما أعلنته وزارة الصحة بالحكومة الموقتة.

وقالت وزارة الصحة في بيانًا ليل الثلاثاء «إن مستشفى المرج تسلمت أربع حالات تسمم حيث توفيت احداهن ولازالت إحدى الحالات في العناية المركزة تحت الملاحظة، فيما تم انقاذ وعلاج الحالتين الاخرين».

وأكدت الوزارة على خطورة المادة الكيميائية المضافة إلى الحناء، وأن عدد حالات الوفيات وصل إلى 42 سيدة، و103 حالة تسمم وتحسس جلدي بحسب إحصائيات المستشفيات بعدد من البلديات و55 حالة بالمنطقة الشرقية خلال الأعوام الماضيه وحتي نهايه عام 2016.

وأشارت الوزارة إلى أنها تعمل على إقامة ورش عمل للتوعية من مخاطر استخدام نبات الحناء، كماطالبت الوزارة هيأة الأوقاف بالمشاركة في هذه الحملات من خلال ابلاغ المواطنين عبر منابر المساجد.

يذكر أن تقريراً لمركز الخبرة القضائية أكد أن التسمم جراء «استعمال الحناء المضاف إليها مادة PPD البارفنيلين ديامين التي تستخدم في صناعة حبر الطابعات و إطارات السيارات».

المزيد من بوابة الوسط