حريق في البيضاء يودي بحياة سيدة وأطفالها الثلاثة

توفيت السيدة حواء خليفة «30 عامًا» متأثرة بإصابتها جراء نشوب حريق بمحل إقامتهم في مدينة البيضاء بالجبل الأخضر، أمس الاثنين.

وقالت مسؤولة مكتب الإعلام بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث فاديا البرغثي في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، «إن السيدة حواء نقلت من مستشفى الثورة بالبيضاء الاثنين الماضي 19 فبراير إلى مستشفى الجلاء نتيجة إصابتها بنسبة حروق تصل إلى 30% في الوجه والرقبة والساقين، وتضرر جهازها التنفسي جراء الحريق الذي أودى بحياة أطفالها الثلاثة وإصابة زوجها».

وأوضحت البرغثي، أن «السيدة لفظت أنفاسها الأخيرة بقسم الحروق ليل الاثنين بعد أن حاول الأطباء إنقاذ حياتها الا أن جهازها التنفسي تضرر نتيجة الاختناق من  الدخان المتصاعد»، مشيرة إلى أن زوجها إدريس حمد سعد نجم (42 عامًا) مكث يومًا واحدًا وغادر المستشفى بعد تلقيه الخدمات الصحية اللازمة».

وفي السياق ذاته، قال مسؤول مكتب الإعلام بمستشفى الثورة بالبيضاء طلال الطشاني في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إن الحريق أودى بحياة الأطفال الثلاثة وهم «حمد (5 أعوام) وصقر (9 أعوام) وحمزة»، حيث توفي طفلان بمستشفى الثورة، بينما توفي الطفل الثالث في الطريق أثناء التوجه به إلى مستشفى الجلاء للحراجة والحوادث ببنغازي.

وأشار الطشاني، إلى أن السبب الرئيسي في وفاة الأطفال  «رغم إصابتهم ببعض الحروق البسيطة، هو الاختناق نتيجة تضرر الجهاز التنفسي».

ولا تعد هذه الحادثة الأولى من نوعها، حيث شهدت مدينة البيضاء منذ سنوات قليلة وقائع مماثلة نتيجة غياب التيار الكهربائي لعدة ساعات وسط أحوال جوية باردة.

المزيد من بوابة الوسط