سيدة سودانية تطالب بإطلاق سراح ابنها خلال وقفة احتجاجية بطرابلس

طالبت سيدة سودانية مسنة بإطلاق سراح ابنها خلال وقفة احتجاجية نظمها أهالي المختطفين والمغيبين قسراً أمس الجمعة  بالعاصمة طرابلس.

ورفعت السيدة خلال الوقفة الاحتجاجية بميدان الجزائر لافتة كتبت عليها «أطلقوا سراح ابني جابر زين» الذي خطف في 25 سبتمبر 2016 بطرابلس.  

وسبق لمنظمة «هيومن رايتس ووتش» أن أصدرت بيانًا في 7 مايو 2017 قالت فيه: «إن مجموعة مسلحة مرتبطة بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني خطفت الناشط السوداني المقيم في طرابلس جابر زين».

ورفع العشرات من ناشطين بالمجتمع المدني وأهالي وأصدقاء المختطفين والمغيبين قسراً صورا ولافتات تطالب بالكشف عن مصيرهم وإطلاق سراحهم.

وتشهد العاصمة طرابلس انفلاتًا أمنيًا؛ حيث سُجلت عدة عمليات للقتل والخطف والسطو المسلح، بالإضافة إلى الاشتباكات التي تندلع من حين لآخر بين الميليشيات المسلحة التي تتمركز في أغلب أحياء المدينة.

المزيد من بوابة الوسط