«مراسلون بلا حدود» تختتم دورة تدريبية لعشرة صحافيين ليبيين حول الانتخابات المقبلة

اختتمت منظمة «مراسلون بلا حدود»، مساء أمس الجمعة بالعاصمة التونسية، دورة حول التغطية الإعلامية للحملات الانتخابية والاستفتاء، بمشاركة 10 صحفيين ليبيين من مختلف مناطق ومدن ليبيا.

وقالت مندوبة «مراسلون بلا حدود» في تونس رانية الشابي في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن الورشة التي استمرت 4 أيام، تناولت أهمية دور الإعلام في ضمان شفافية وحرية ونزاهة الانتخابات.

وناقشت الورشة أفضل السبل لتأمين تغطية إعلامية انتخابية متوازنة تحترم القواعد المهنية والأخلاقية، وتضمن حق المواطن في الإعلام وحق المترشحين في النفاذ إلى وسائل الإعلام.

وأضافت الشابي، أن موضوع التغطية الإعلامية الانتخابية يكتسي أهمية قصوى في ليبيا التي تتأهب المدة المقبلة إلى تنظيم انتخابات من شأنها أن تحقق الانتقال السلمي للسلطة وتساهم في تحقيق الديمقراطية، مؤكدة أنه على الصحفي أن يتحلى بالمهنية والحيادية الكافية ليعمل على الحفاظ على السلم الاجتماعي والاستمرار في مسار الانتقال الديمقراطي للعملية الانتخابية، بوصفها جزءًا منه.

وتابعت أن الدورة سمحت لكل مشارك أن يستفيد من الطاقات المهنية التي تسخر بها المجموعة، حيث توفرت إرادة الإنصات إلى الآخر بين المجموعة والقبول بالرأي المخالف.

كما تضمنت تبادل المعلومات والأشغال التطبيقية من خلال زيارة المجموعة  للهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس، للتعرف على تغطية الانتخابات الخاصة بالمجالس البلدية التونسية والتي من المقرر أن تكون في إبريل ومايو المقبلين.