الناظوري: نحن بأمس الحاجة إلي وقفة جادة في بنغازي

قال رئيس الأركان العامة الفريق عبدالرازق الناظوري «إن ما نحن بأمس الحاجة إليه اليوم في بنغازي، هو وقفة جادة، وقفة الرجل الواحد»، مشيراً إلى «التعاون بأقصى مالدينا مع أخوتنا في القوات الخاصة، والجهات الأمنية العاملة بالغرفة الأمنية المركزية  بنغازي».

وقال الناظوري في كلمة وجهها إلى أهلي بنغازي ليل الأربعاء «لكي لا تضيع دماء شهداءنا سدىً، علينا أن نعمل جاهدين على حماية كل شبر ببنغازي ووضعه تحت أعيننا، تماماً كما نحمي بيوتنا وأولادنا وأهلينا، من أجل شيوخنا ونساءنا وأبناءنا، جيلُ المستقبل القادم».

وأضاف: «أننا اليوم نخوض حرباً أكبر وأقوىٰ، حرباً مع خلايا نائمة، خائفة، فرت من نيران جيوشنا وقواتنا الأشاوس، والتي تسعى لأن تعيث فساداً بالوطن ومقدراته».

وتأتي هذه الكلمة بعد الاحتجاجات التي شهدتها مدينة بنغازي الاثنين الماضي على خلفية استدعاء القيادة العامة للضابط بالقوات الخاصة محمود الورفلي المطلوب لمحكمة الجنائية الدولية وإعفاء العميد ونيس بوخمادة من رئاسة الغرفة الأمنية المركزية بنغازي الكبرى وتكليف الفريق عبد الرازق الناظوري خلفًا له.

وتعهد الناضوري بـ«عدم السماح لأحد بتعكير صفو الغالية بنغازي وزعزعة أمنها من الإرهاب والمجرمين أعداء الإسلام والدين، راجياً الله أن يحفظ بنغازي وأهلها».

 

المزيد من بوابة الوسط