مصدر يكشف حقيقة انتشار مرض الطفح الجلدي بين أهالي مخيم تاورغاء

نفى عضو اللجنة الإعلامية لعودة مهجري تاورغاء، عماد ارقيعة، انتشار مرض الطفح الجلدي بين أهالي مخيم تاورغاء في قرارة القطف بمدينة بني وليد، مشيرًا إلى وجود بعض الحالات الفردية لأشخاص مصابين قبل دخولهم المخيم.

من جانبه، استقبل المستشفى الميداني بمنطقة قرارة القطف بمدينة بني وليد أكثر من ستمئة وخمسين حالة مرضية مختلفة، بعضها بسبب ارتفاع ضغط الدم وحالات مرضية أخرى مثل «نزلات معوية وهبوط الدم بسبب انخفاض درجات الحرارة»، مؤكدًا وفاة حالتين من تلك الحالات.

ويواجه اتفاق المصالحة بين مصراتة وتاورغاء عراقيل منذ الأسبوع الماضي بعدما تعثر وصول عشرات العائلات من نازحي تاورغاء إلى بلدتهم، بسبب مطالبة جهات من مصراتة بتأجيل عودة الأهالي، حتى الوصول إلى معالجة موضوعية واقعية عادلة لهذا الملف «بالغ الحساسية».