جرحى من الكتيبة «309 مشاة» يعتصمون أمام مقر مجلس النواب في طبرق

بدأ عدد من جرحى الكتيبة «309 مشاة»، صباح اليوم الاثنين، اعتصامًا أمام مقر مجلس النواب في مدينة طبرق، احتجاجًا على عدم اهتمام القيادة العامة والقائد الأعلى للجيش، بجرحى الكتيبة الذين أصيبوا في معارك التحرير بالمحور الغربي لمدينة بنغازي.

وقال جريح  من المعتصمين من الكتيبة لـ«بوابة الوسط»: «نحن كمنتسبين للقوات المسلحة استجبنا لنداء الوطن عندما كان في أمس الحاجة إلينا وخرجنا بسلاحنا وعزيمتنا لنقاتل الإرهاب في مدينة بنغازي وتمركزنا بالمحور الغربي للمدينة وكان من أصعب المحاور، وتعرضنا لإصابات مختلفة جراء هذه الحرب لكن للأسف أصبحنا نطالب بحقوقنا بهذا الشكل نعتصم لكي ننال فرصة العلاج بالخارج».

وطالب الجريح رئاسة مجلس النواب بضرورة التدخل فورًا «حتى لا نصعد الأمر فنحن جرحى حرب وعليكم الإهتمام بنا وعلاجنا أسوة بمن قمتم بعلاجهم على نفقتكم الخاصة ونحن لا نستجدي بل هذا حقنا فلولانا لنخر الإرهاب العظم وما استطعتم عقد جلساتكم في طبرق أو غيرها».

وشاركت الكتيبة «309 مشاة» في عملية «الكرامة» منذ إنطلاقتها في شهر مايو من العام 2014، بقيادة آمرها الراحل فتحي ميلود، وتمركزت في المحور الغربي لمدينة بنغازي حتى تحريره بالكامل، وفقدت جراء هذه المعارك أكثر من 100 عنصر من مدينة طبرق.