سيالة: المجتمع الدولي يدعم ليبيا والعملية السياسية فيها

قال وزير الخارجية في حكومة الوفاق الوطني، محمد سيالة إن هناك دعمًا عربيًّا ومن اتحاد برلمانات البحر المتوسط، للقضية الليبية ولحكومة الوفاق الوطني ولمسيرة العملية السياسية. 

وأضاف سيالة، أنه حضر مؤخرًا ثلاثة اجتماعات في تركيا والكويت وروما، بحث خلالها العملية السياسية في ليبيا وسبل المضي قدمًا نحو حلحلة الأزمة الليبية.

وتابع أن الاجتماع الأول كان في إسطنبول يتعلق بالتعاون الأفريقي التركي باعتباره إلى جانب كونه وزيرًا للخارجية الليبي ممثلًا لاتحاد المغرب العربي، كون ليبيا الرئيس الحالي لاتحاد المغرب العربي، مؤكدًا أنه لمس خلال الاجتماع «الدعم الكبير للقضية الليبية ولحكومة الوفاق الوطني ولمسيرة العملية السياسية».

وحول الاجتماع الثاني، قال سيالة إنه «حضر في الكويت اجتماعًا للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش، أشيد خلاله بالعمل الذي قامت به ليبيا بالقضاء على التنظيم سواء كان في سرت أو بنغازي أو صبراتة»، مؤكدًا أن «المجتمعين من دول العالم جددوا دعمهم لليبيا واعترافهم بأن هذا الجهد تم بقرار ليبي وتضحيات ليبية جمه تستحق التقدير والعرفان».

وأشار إلى أنه زار رومانيا بناء على دعوة خاصة من برلمان البحر المتوسط، مؤكدًا أن القضية الليبية حظيت بدعم كبير من اتحاد برلمانات البحر المتوسط الذين أعربوا عن وقوفهم إلى جانب ليبيا وحكومة الوفاق الوطني، لتجاوز كل العراقيل وصولًا إلى بناء دولة القانون والمؤسسات.

المزيد من بوابة الوسط