السفير البريطاني الجديد لدى ليبيا يقدم أوراق اعتماده في طرابلس

قال السفير البريطاني الجديد لدى ليبيا فرانك بيكر، اليوم الأحد، إنه قدم أوراق اعتماده إلى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج خلال زيارته إلى العاصمة طرابلس يوم الخميس الماضي، بحسب ما أعلنه عبر حسابه على موقع «تويتر».

وتسلم بيكر مطلع الشهر الجاري مهامه الدبلوماسية على رأس السفارة البريطانية في ليبيا خلفًا للسفير السابق بيتر ميليت، بحسب ما أعلنه وزير الخارجية بوريس جونسون في لندن قبل أيام.

وقال بيكر مغردًا عبر حسابه على تويتر «تشرفتُ بلقاء رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، وتقديم أوراق اعتمادي في طرابلس الأسبوع الماضي. نقاش مفيد حول أفضل سُبل التعاون الثنائي وتقديم الدعم إلى الشعب الليبي».

وكان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج استقبل بيكر في طرابلس يوم الخميس الماضي، رفقة نائبه السفير انجز ماكي والسكرتير الأول جونثان ورغن، بحضور وكيل وزارة الخارجية لطفي المغربي والمستشار السياسي لرئيس المجلس الرئاسي طاهر السني.

وبحسب المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي، فإن بيكر أكد للسراج، دعم بريطانيا لجهود إنجاح مسار التوافق في ليبيا، مجددًا اِلتزام بلاده بالعمل على دعم خطة المبعوث الأممي غسان سلامة التي تفضي إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية.

ورحب السراج خلال اللقاء بالسفير البريطاني متمنياً له التوفيق في مهامه الجديدة، مؤكداً على عمق العلاقات التي تربط البلدين، داعياً إلى مساهمة بريطانية أكبر في حل المختنقات السياسية والاقتصادية، متمنياً عودة سريعة للسفارة البريطانية للعمل بكافة طواقمها من العاصمة طرابلس.

المزيد من بوابة الوسط