مصدر أمني: طريقة جديدة لحماية المصلين من أي عمليات «إرهابية» في إجدابيا

لجأت مديرية أمن إجدابيا إلى طريقة جديدة، لحماية المصلين من أي عمليات إرهابية قد تستهدف المصلين، أثناء صلاة الجمعة، اليوم.

وتمثلت خطة المديرية، بحسب مصدر أمني في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، في قطع خدمات الاتصالات للهواتف المحمولة في شركتي ليبيانا والمدار، والإنترنت والواي ماكس في مدينة أجدابيا بالكامل الواقعة (160 كلم غرب مدينة بنغازي)، قبل صلاة الجمعة بحوالي ساعة.

وأضاف المصدر الأمني في تصريحات إلى «بوابة الوسط» اليوم الجمعة، أن سبب قطع خدمتي ليبيانا والمدار جاء من أجل تأمين المصلين في المساجد أثناء تأدية صلاة الظهر اليوم الجمعة، خوفًا من أي عمليات إرهابية قد تحدث في أحد المساجد في مدينة أجدابيا.

من جهة أخرى، قال أحد المواطنين في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إنه شاهد صباح اليوم الجمعة أحد السيارات المسلحة التابعة للجيش الليبي تحيط بأحد المساجد في مدينة أجدابيا.

إلا أن خدمتي الاتصالات والإنترنت عادتا قبل قليل، بعد انقطاع دام أربع ساعات متواصلة.