السويحلي يبحث مع سفيرة فرنسا تطورات المصالحة الوطنية

التقى رئيس المجلس الأعلى للدولة عبدالرحمن السويحلي، اليوم الإثنين، السفيرة الفرنسية لدى ليبيا بريجيت كورمي في مقر المجلس بالعاصمة طرابلس، لبحث آخر تطورات العملية السياسية في ليبيا.

وبحث اللقاء، وفق بيان نشره المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الأعلى للدولة على «فيسبوك»، العلاقات المشتركة بين البلدين وتطورات خطة عمل الأمم المتحدة، بالإضافة إلى مستجدات عملية المصالحة الوطنية في ليبيا وملف تعديل الإتفاق السياسي.

يشار إلى أنه وبمبادرة من الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون، اجتمع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج والقائد العام للجيش المشير خليفة حفتر منتصف العام الماضي في باريس في مبادرة للحصول على تعهد منهما بالتوصل إلى تسوية وإنهاء الفوضى.

وتشير الدبلوماسية الفرنسية إلى انخراطها بشكل واسع حاليًا في الملف الليبي بهدف تسوية الأزمة السياسية ودعم عملية الوساطة للأمم المتحدة بقيادة الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة.

وقدّم المبعوث الأممي غسان سلامة خطة للعمل في سبتمبر 2017، تهدف إلى إعادة إحياء العملية السياسية في ليبيا، عبر ثلاث مراحل تبدأ بتعديل الاتفاق السياسي، وتنظيم مؤتمر جامع لإقرار دستور دائم للبلاد استعدادًا لإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية.

المزيد من بوابة الوسط