مقتل جندي من «الكتيبة 456» برصاص قناص في سبها

قتل الجندي حسين سعيد زكريا الحسناوي من «الكتيبة 456» مشاة حرس الحدود، المكلفة بفض النزاع ووقف إطلاق النار بين الأطراف المتقاتلة في أوباري (القوة المحايدة)، برصاص قناص قرب جزيرة السيف القريبة من كتيبة الفارس بالمدخل الجنوبي لمدينة سبها جنوب غرب ليبيا.

وقال الناطق الرسمي باسم «الكتيبة 456» مشاة حرس الحدود، أبوبكر الحسناوي في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم الإثنين، إن الجندي حسين كان رفقة شقيقه، وقتل أثناء مغادرته منطقة حجارة إلى المنشية بمدينة سبها برصاص قناص.

وأوضح الحنساوي أن القتيل كان أحد المرابطين على جبل التندي بمدينة أوباري، بعد دخول «الكتيبة 456» مشاة حرس الحدود إلى المدينة، المكلفة بفض النزاع ووقف إطلاق النار بين الأطراف المتقاتلة كقوة محايدة.

وأشار الحسناوي إلى أن القتيل لم يكن الضحية الأولى لرصاص القناصة بمدينة سبها وضواحيها.

المزيد من بوابة الوسط