قطر وتركيا تدينان تفجير بنغازي: ندعم السلام في ليبيا

أعربت قطر وتركيا عن «إدانتهما واستنكارهما الشديدين» التفجير «الإرهابي» الذي استهدف أمس الجمعة مصلين في مسجد سعد بن عبادة ببنغازي، مما أدى إلى سقوط قتيل وعشرات الجرحى.

ووصفت وزارة الخارجية القطرية، في بيانها الصادر اليوم، التفجير بأنه «جريمة شنيعة»، مشددة على «رفض دولة قطر التام استهداف دور العبادة وترويع الآمنين».

من جانبها، دانت الخارجية التركية الهجوم معربة عن تمنياتها بالرحمة للضحايا والشفاء العاجل للمصابين.

وقالت في بيان صادر عنها إن «تركيا تولي أهمية كبيرة لإرساء السلام والأمن والاستقرار في ليبيا، وتدعم كفاحها ضد العناصر الإرهابية التي تسعى لجر البلاد نحو الفوضى».

وتسلم مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث قتيلًا واحدًا و87 جريحًا بينهم أطفال، ضحايا التفجير المزدوج الذي وقع بمسجد سعد بن عبادة في وقت سابق الأمس بعبوتين ناسفتين، وذلك بين منطقة الماجوري وشارع سيدي عبدالجليل (البركة) وسط المدينة.

وقالت مسؤولة مكتب الإعلام بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث، فاديا البرغثي، في تصريح إلى «بوابة الوسط» أمس الجمعة إن «المستشفى تسلم جثمان قتيل واحد يدعى خالد مفتاح حمد عبدالرحيم القذافي، و87 جريحًا إصاباتهم متفاوتة بين البسيطة والمتوسطة والحرجة».