بعد عامين من اختطافه.. العثور على مصري مقتولاً شمال منطقة بشر

عثرت عناصر وحدة البحث الجنائي البريقة التابعة لمديرية أمن أجدابيا (80 كلم غرب مدينة أجدابيا)، على أحد المصريين الـ5 الذين اختطفوا عام 2016، مقتولاً، غرب شمال منطقة بشر ( 25 كلم منطقة البريقة المرسى).

وقال مصدر أمني مطلع في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، مساء الخميس، إن عناصر وحدة البحث الجنائي البريقة التابعين لمديرية أمن أجدابيا تمكنوا من إلقاء القبض على المتهمين الذين قاموا بعملية خطف 5 من المصريين عام 2016 وهروب 4 منهم إلى مصر، إلا أن الخامس اختفى دون معرفة مصيره.

وأضاف المصدر أنه بعد استلام محضر التحقيق بالواقعة المقدم من قبل النيابة العامة في منطقة البريقة صباح الخميس إلى وحدة البحث الجنائي في البريقة، أعطيت التعليمات لأعضاء التحريات بالبحث والتحري عن أحد الأشخاص المتهمين المذكور اسمه في قضية خطف 5 من المصريين.

وأشار المصدر الأمني إلى إلقاء القبض على أحد المتهمين ليبي الجنسية من مواليد 1985 من قبل وحدة البحث الجنائي البريقة، مبيناً أنه من خلال التحقيقات معه اعترف على هوية الشخص الخاطف الثاني الذي كان معه، وبعد إعداد كمين تم إلقاء القبض عليه، ومن خلالهما اعترفوا بقتل ودفن الشخص المصري في رمال البحر بمنطقة بشر.

وأكد أنه تم الانتقال إلى مكان دفن الشخص المصري بعد اعتراف المتهمين بمكان دفنه في رمال البحر بمنطقة بشر (20 كلم غرب منطقة البريقة المرسى) لافتًا إلى أنه بعد عملية إخراج الجثة أعطيت التعليمات من قبل النيابة العامة البريقة بنقل الجثة إلى مستشفى الشهيد امحمد المقريف أجدابيا التعليمي المركزي لعرضها على الطبيب الشرعي.

المزيد من بوابة الوسط